منتديات خيال الخواطر برعاية الشاعر عمر القاضي

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( وكالة بائع الورد الاخبارية فلسطين )

المواضيع الأخيرة

» شبكة بوابة فلسطين الاعلامية دخول مباشر للصفحات والمجموعات والمنتديات Palestine
الثلاثاء يوليو 04, 2017 9:57 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» مسابقة حكي فلسطيني بحث وتقديم الشاعر عمر القاضي
الأحد أبريل 23, 2017 4:49 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» لانشاء بريد الكتروني جي ميل gmail.com بطريقة سهلة وسريعة
الأربعاء مارس 15, 2017 9:31 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» امين عبد الله صناع الامل ديراستيا سلفيت فلسطين
الأحد مارس 12, 2017 2:25 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» يعقوب شاهين Yacoub Shaheeen الصفحة الرسمية فيس بوك
الأربعاء مارس 01, 2017 11:46 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» اربح الاموال من الانترنت دون امتلاك موقع فقط من خلال المشاركة بالاستطلاعات
الأربعاء مارس 01, 2017 4:02 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» اليوم 21 ديسمبر شهر 12 بداية فصل الشتاء والمربعانية التي تستمر لمدة 40 يوم
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:24 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» ارشيف المواضيع العامة في منتديات نابلس في القلب
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:23 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» ساغفو قليلا خاطرة كلمات زعل ابو رقطي
الخميس ديسمبر 15, 2016 3:37 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» ارشيف الخواطر والشعر الشعبي منتديات نابلس في القلب
الخميس ديسمبر 15, 2016 3:36 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» هاشتاغ بوابة فلسطين الاعلامية
الأحد يوليو 03, 2016 8:45 pm من طرف شاعر عذب المشاعر

» شبكة بوابة فلسطين الاعلامية تشارك صفحات تسويق استشارات Palestine
الأحد يوليو 03, 2016 8:44 pm من طرف شاعر عذب المشاعر

» اخبار معبر الكرامة وجسر الملك حسين واستراحة اريحا والسفر الى الاردن
الخميس يونيو 30, 2016 6:28 am من طرف عاشق الشعر والخواطر

» عقارات فلسطين الاردن بيع شراء واعلانات مجانية
الإثنين يونيو 27, 2016 8:45 pm من طرف عاشق الشعر والخواطر

» ارشيف الصفحات التجارية منتديات نابلس في القلب
الإثنين يونيو 27, 2016 8:44 pm من طرف عاشق الشعر والخواطر

تصويت

سجلوا جنسياتكم وافتخروا فيها

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 3150 مساهمة في هذا المنتدى في 1380 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 123 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو المهاجر الجنوبي فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ السبت يونيو 01, 2013 3:35 pm


    اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    شاطر

    اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 10:04 am

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 10:07 am

    الملك عبد الله أول زعيم عربي زائر لفلسطين الدولة

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 10:13 am

    الملك عبد الله أول زعيم عربي زائر لفلسطين الدولة






    رام الله : محادثات الرئيس والعاهل الأردني تؤكد
    توافق مواقف الطرفين حول مختلف القضايا
    رام الله - "الأيام"، وكالات: غادر الملك عبد الله الثاني، عاهل الأردن، فلسطين، بعد ظهر أمس، بعد زيارة استمرت عدة ساعات استضافه خلالها الرئيس محمود عباس وأجرى معه محادثات، أكد مسؤولون من الجانبين أنها أكدت التطابق والتوافق في المواقف بينهما حول الأوضاع الراهنة وإزاء وضع عملية السلام.
    واكتسبت زيارة العاهل الأردني ـ الذي هبطت مروحيته في ساحة مقر الرئاسة ـ طابعاً خاصاً، إذ إنه أول زعيم عربي يزور فلسطين بعد ترقية مكانتها إلى دولة غير عضو في الأمم المتحدة الأسبوع الماضي.
    وجرى استقبال رسمي للملك الأردني تقدّمه الرئيس عباس، وضمّ رئيس الوزراء وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومسؤولين كباراً آخرين.
    وعقد الزعيمان جولة محادثات ناقشت آخر المستجدات في المنطقة، خاصةً بعد حصول فلسطين على صفة دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة.
    وحضر الاجتماع من الجانب الأردني: رئيس الوزراء عبد الله النسور، ورئيس الديوان الملكي رياض أبو كركي، ومدير مكتب الملك عماد فاخوري، ووزير الخارجية ناصر جودة، وسفير الأردن لدى فلسطين عواد السرحان. فيما حضر عن الجانب الفلسطيني: رئيس الوزراء، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، ووزير الخارجية رياض المالكي، وأمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ورئيس ديوان الرئاسة حسين الأعرج، والناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، وسفير فلسطين لدى الأردن عطا الله خيري.
    وأكد المالكي، أمس، "أن هناك تطابقاً كاملاً في وجهات النظر والرؤية بين القيادتين الفلسطينية والأردنية، وبين الرئيس عباس، والعاهل الأردني، في مجمل القضايا، التي تربط البلدين الشقيقين، ووجود اتفاق تام في الرؤية للمرحلة المقبلة، التي تتمثل بالعودة إلى المفاوضات مع إسرائيل للوصول إلى المرحلة النهائية، إضافة إلى الجهود المستمرة لرفع عضوية فلسطين إلى عضوية كاملة في الأمم المتحدة".
    جاءت تأكيدات الدكتور المالكي هذه في مؤتمر صحافي، عقده مع نظيره الأردني ناصر جودة، في مقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله، للتعليق على الزيارة التاريخية للعاهل الأردني إلى فلسطين.
    وشدد د. المالكي على أن زيارة العاهل الأردني إلى فلسطين هي الزيارة الأولى لزعيم دولة إلى فلسطين، بعد حصولها على مكانة دولة غير عضو في الجمعية العمومية للأمم المتحدة.
    وأضاف: نعتبر الزيارة خاصة ومميزة للعلاقة الخاصة التي تربط البلدين والزعيمين، وهي استكمال للتشاور الذي لم ينقطع على الإطلاق بين البلدين والقيادتين.
    وأكد د. المالكي أن المباحثات بين الجانبين تركزت على كيفية التنسيق بينهما للخطوات المقبلة، لتمتين الإنجاز الفلسطيني الأخير، عبر الجهود الفلسطينية والأردنية والعربية وجهود الدول الشقيقة والصديقة في الجمعية العمومية، وبغية التنسيق المشترك للخطوات المستقبلية.
    وأضاف: هي زيارة مميزة لشخص مميز ودولة مميزة، وتأتي باهتمام مباشر من جلالة الملك ضمن اهتمامه الكبير في كيفية مساعدة الأردن لشقيقتها التوأم فلسطين في تخطي أي قضايا قد تحصل، بعد حصول فلسطين على عضوية مراقب في الجمعية العمومية للأمم المتحدة.
    وتابع: نحن نشكر جلالة الملك والحكومة الأردنية على هذا الاهتمام الكبير، وهذه الرغبة في المساعدة في مرورنا عبر بوابة الأمان للوصول إلى العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، وترسيخ كل مكونات الدولة على الأرض.
    وخلص د. المالكي إلى القول: خلال اللقاء تم تسليم جلالة الملك قراراً من بلدية رام الله بتسمية أحد ميادين المدينة الرئيسة باسم جلالة الملك، وهذا تثمين من الشعب الفلسطيني للدور الكبير لجلالة الملك في نصرة فلسطين والقضية الفلسطينية، وتعبير مهم عن الشعور الذي يكنه شعبنا لجلالة الملك لدوره القيادي من أجل فلسطين.
    من جهته، أكد وزير الخارجية الأردني أن الملك الأردني يحرص دوماً على اللقاء مع نظيره الفلسطيني في عمان، ولكنه يحرص، أيضاً، على أن يزور الرئيس الفلسطيني في فلسطين، معتبراً أن هذه الزيارة ليست الأولى للعاهل الأردني إلى فلسطين، "إلا أن أهميتها تكمن في أنها تأتي بعد اللقاء الثنائي في عمان قبل أيام، وحرص الملك على أن يكون أول زعيم يزور فلسطين بعد أن باتت دولة، لتقديم التهنئة برفع مستوى فلسطين إلى دولة مراقب غير عضو في الجمعية للأمم المتحدة".
    وأضاف د. جودة: هذه محطة تاريخية، نأمل أن تصب في اتجاه أن تصبح فلسطين عضواً كاملاً في الأمم المتحدة، والأهم أن تقوم دولة فلسطين القابلة للحياة على الأرض الفلسطينية، وأن تكون عاصمتها القدس الشرقية.
    وتابع: هذه المحطة هي لبنة أساسية في هذا الاتجاه، وهي خطوة حاسمة نحو العودة مرة أخرى إلى المفاوضات، بغية الوصول إلى الحل النهائي.
    وقال: القضية الفلسطينية هي قضية العرب والمسلمين الأولى، ولكنها هي قضية الأردن الأهم. مشدداً على اهتمام الأردن الكبير ومصلحته في قيام الدولة الفلسطينية، معتبراً أن زيارة العاهل الأردني إلى فلسطين توفر فرصة للمزيد من التشاور والتنسيق حول الخطوات القادمة.
    ووصف جودة اللقاء بين الرئيس الفلسطيني والعاهل الأردني بأنها مباحثات بناءة، "وتمخض عنها كما دوماً التطابق التام في وجهات النظر التي تعكس التنسيق الكبير والدائم بين البلدين الشقيقين والقيادتين".
    وشدد جودة على أن الأردن دوماً يرفض الاستيطان، الذي يرفضه، أيضاً، كل المجتمع الدولي، ويعتبر غير شرعي، وقال: إن كان شيء يجمع حوله العالم فهو الاستيطان، ويعتبره غير شرعي.
    وأكد أنه من الضروري التأكد من أن المرحلة المقبلة ستقود مرة أخرى إلى العودة إلى طاولة المفاوضات، لمعالجة قضايا الحل النهائي.
    وتابع د. جودة: نسقنا في الأردن مع الأشقاء في فلسطين على أن تتواصل عمليات التنسيق، للقيام بخطوات محفزة لقيام الدولة الفلسطينية بعد هذا الإجماع الدولي في الأمم المتحدة، وأشار إلى وجود لقاءات بين المسؤولين من البلدين الشقيقين للحديث في آفاق التعاون السياسي والاقتصادي المشترك بين الجانبين.
    وأنهى د. جودة كلامه بالقول: نقدر باسم جلاله الملك والحكومة الأردنية لفتة الرئيس وبلدية رام الله بتسمية ميدان رئيس في رام الله باسم جلالة الملك، وهذا يدل على اللحمة بين الشعبين الشقيقين والقيادتين، والقيادة الأردنية تؤكد دوماً التزامها بالقضية الفلسطينية باعتبارها قضية المملكة الأردنية الأولى.
    تاريخ نشر المقال
    07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 10:16 am


    مشعل يبدأ زيارته إلى قطاع غزة اليوم وشلح يلغي قدومه بسبب تهديد إسرائيلي

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 10:24 am


    مشعل يبدأ زيارته إلى قطاع غزة اليوم وشلح يلغي قدومه بسبب تهديد إسرائيلي






    غزة - "الأيام"، وكالات: أنهت حركة حماس الاستعدادات لاحتفالات إحياء الذكرى الخامسة والعشرين لانطلاقتها، التي سيحضرها رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل الذي يصل اليوم إلى القطاع ولأول مرة.
    وأكد سامي أبو زهري، الناطق الرسمي باسم حركة حماس، أن مشعل سيزور قطاع غزة، اليوم الجمعة، للمشاركة في احتفالات "حماس" بانطلاقتها تحت شعار (حجارة السجيل ... طريق التحرير).
    وقال أبو زهري في تصريح مقتضب وصلت "الأيام" نسخة عنه، أمس: إن هذه الزيارة ثمرة من ثمار انتصار المقاومة على العدوان الإسرائيلي، وأضاف: إن برنامج الزيارة سيشمل لقاءات فصائلية وشعبية مع ممثلين عن أهالي الشهداء والأسرى والجرحى، وتفقد آثار العدوان الأخير على غزة.
    وتجيء زيارة مشعل المرتقبة قبيل احتفال حركته بالانطلاقة في مهرجان في الثامن من الشهر الجاري، قبل ستة أيام من الموعد الرسمي للانطلاقة في الرابع عشر من كانون الأول.
    ووصلت، مساء أمس، أمل البوريني زوجة مشعل إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري.
    ووصلت زوجة خالد مشعل و14 فرداً من العائلة عبر معبر رفح تمهيداً لوصول رئيس المكتب السياسي لـ"حماس" اليوم.
    كما دخل، أمس، عبر معبر رفح عدد من عائلة الجعبري قادمين من مدينة الخليل لحضور مهرجان الانطلاقة.
    وكان مصدر رفيع في "حماس" أكد، الأسبوع الماضي، أن مشعل سيزور قطاع غزة مع عدد من أعضاء المكتب السياسي في الخارج نهاية هذا الأسبوع للمشاركة في مهرجان انطلاقة "حماس".
    وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته: إن "مشعل سيصل إلى قطاع غزة برفقة عدد من أعضاء المكتب السياسي لحماس في الخارج قبل يوم من انطلاقة حماس للمشاركة في مهرجان الانطلاقة".
    من جهة أخرى، قال مصدر مسؤول في الجهاد الإسلامي، أمس: إن الأمين العام للحركة رمضان شلح قد يلغي زيارة كان ينوي القيام بها إلى غزة، اليوم، بسبب تهديد إسرائيل بوقف التهدئة إذا تمت.
    وصرح المصدر الذي طلب عدم كشف هويته: بأن "الجانب المصري أبلغ الأمين العام الأخ رمضان شلح بأنهم سيقومون بوقف اتفاق التهدئة في حال قيامه بزيارة غزة".
    وأضاف: إن "حركة الجهاد الإسلامي تجري اتصالات مع المصريين في هذا الموضوع وعلى الأغلب سيلغي شلح الزيارة التي كانت متوقعة اليوم الجمعة".
    وكان اتفاق تهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية دخل حيز التنفيذ في 21 تشرين الثاني بعد عملية عسكرية إسرائيلية ضد المجموعات الفلسطينية المسلحة في غزة سقط خلالها نحو 160 فلسطينياً وأصيب أكثر من ألف بجروح. وقتل أيضاً خمسة إسرائيليين بينهم جندي في إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.
    وكشفت مصادر مطلعة في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين النقاب عن تلقي قيادة الحركة في الخارج والداخل رسالة من الجانب المصري، مفادها أن إسرائيل تهدد باغتيال شلح ونائبه زياد النخالة في حال دخولهما إلى قطاع غزة كما كان مقرراً لهما.
    وقال المحلل السياسي المقرب من الجهاد الإسلامي حسن عبدو: إن الجانب المصري أبلغ قيادة الحركة رفض إسرائيل دخول شلح والنخالة إلى القطاع، وأنها ستقوم باغتيالهما في حال فعلا ذلك.
    وأضاف: إنه في حال أقدمت إسرائيل على مثل هذه الحماقة فستكون قد جنت على نفسها ونسفت أي جهود للتهدئة، متوقعاً أن يكون رد المقاومة أعنف عشرات المرات مما كان عليه في العدوان الأخير.
    وقال: إن قيادة الجهاد تجري مباحثات مع القيادة المصرية حول هذا الأمر، لكنها درست بالفعل إلغاء الزيارة، ليس استجابة للتهديد الإسرائيلي وإنما لأنها أكدت في السابق أن القيادة ستزور غزة في الوقت المناسب.
    تاريخ نشر المقال
    07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 11:14 am

    استقالة مستشار بارز لمرسي ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 11:18 am






















    استقالة مستشار بارز لمرسي ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون






    القاهرة – د.ب.أ: أعلن المفكر القبطي المصري رفيق حبيب، مستشار الرئيس، ونائب رئيس حزب الحرية والعدالة، اعتزاله العمل السياسي.
    وقال حبيب على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك): "قررت اعتزال أي عمل سياسي، والانسحاب من أي دور سياسي، الآن ومستقبلاً، بما في ذلك الانسحاب من أي دور في مؤسسة الرئاسة وحزب الحرية والعدالة، مكتفياً بدوري الأصلي كباحث ومحلل سياسي".
    وتأتي استقالة حبيب بعد استقالة ما لا يقل عن خمسة من مستشاري الرئيس محمد مرسي على خلفية الإعلان الدستوري الأخير والاشتباكات العنيفة التي وقعت الليلة الماضية.
    كما تقدم عصام الأمير، رئيس التلفزيون المصري، باستقالة "مسببة" من منصبه، أمس.
    وقال الأمير في تصريحات خاصة لصحيفة "الوطن": "تقدمت باستقالة مسببة لوزير الإعلام صلاح عبد المقصود جاء فيها: في هذه الظروف شديدة الحساسية التي تمر بها مصر، أقدم لكم الاعتذار عن رئاسة التلفزيون المصري حتى تجدوا من ترونه مناسباً لتنفيذ سياستكم، وكلي أمل أن يحقق الأمل والخير لمصرنا الحبيبة".
    وعما إذا كانت استقالته تأتي اعتراضاً على سياسة الوزير الإخواني عبد المقصود داخل التلفزيون والطريقة التي قام تلفزيون الدولة فيها بتغطية الأحداث، أكد أن "هذا كان أحد الأسباب خاصة مع إصرار تلفزيون الدولة على تجاهل الأحداث والمرور عليها مرور الكرام".
    وأضاف الأمير: "عزمت أمري منذ الأحد الماضي وعقب ما شاهدته في مليونية الشرعية والشريعة (التي نظمتها التيارات الإسلامية المؤيدة للرئيس أمام جامعة القاهرة) من محاولات لتقسيم البلاد وجرها إلى حرب أهلية على تقديم استقالتي، وبعد ما شهدته، مساء أمس، من سياسات خاطئة أو بمعنى أصح غير حكيمة جرّت البلاد إلى ما نراه بدءاً من دعوات نزول شباب الإخوان أمام قصر الاتحادية واستخدامهم كأداة للنزاع يسيل خلاله الدم المصري من الطرفين أعلنتها صريحةً بأني لن أمارس مهامي كرئيس للتلفزيون في ظل الوضع الراهن".
    تاريخ نشر المقال 07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 11:42 am

    إصابة 5 مواطنين خلال مواجهات في الخليل واعتقال 3 شبان من بيت أمـر






    الخليل – "الأيـام": أصيب، أمس، خمسة مواطنين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال وسط مدينة الخليل، فيما اعتقلت قوات الاحتلال خلال مداهمات في بلدة بيت أمر شمال الخليل، 3 مواطنين، وذلك بعد دهم منازل عائلاتهم لهذا الغرض.
    وقالت مصادر متطابقة لـ"الأيام"، أمس، إن المواجهات التي اندلعت في منطقة باب الزاوية، وسط مدينة الخليل، حدثت بعد محاولة جنود الاحتلال اعتقال أحد أفراد الشرطة أثناء تواجده في المنطقة ثم تداعي المواطنين لمنع ذلك، مشيرة إلى أن جنود الاحتلال الذين اشتبكوا بالأيدي مع المواطنين قبل اتساع نطاق المواجهات، استخدموا الأعيرة المعدنية والقنابل الصوتية والمسيلة للدموع، ما أدى إلى إصابة 5 مواطنين، حيث جرى نقل المصابين إلى المستشفى الحكومي بالمدينة.
    من جهة ثانية، اعتقلت قوات الاحتلال، أمس، 3 مواطنين في بلدة بيت أمر شمال الخليل، وذلك خلال مداهمات طالت عددا من المنازل في حيي القرن وبيت زعتة شرق البلدة.
    وقال الناشط في لجنة مقاومة الاستيطان محمد عياد عوض، أمس، إن اعتقال المواطنين الثلاثة أحمد وجيه أحميد أبو ماريا (18 عاما) ومحمود فايز فوزي أبو عياش (17 عاما) ومنصور طه حسن منصور صبارنة (15 عاما)، ترافق مع التنكيل بالفتى صبارنة، ما أدى إلى إصابته بجروح، مشيرا إلى أن عمليات الاعتقال شبه اليومية في بيت أمر، طالت خلال اليومين 5 مواطنين، بينهم 3 دون الثامنة عشرة، فيما وصل عدد المعتقلين من أهالي بلدة بيت أمر خلال العام الجاري ما يزيد على 100 مواطن، نصفهم تقريباً من الفتية الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً.
    تاريخ نشر المقال 07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 12:59 pm






















    مجلس بلدية رام الله يعقد جلسته السادسة ويتخذ مجموعة من القرارات






    رام الله - "الأيـام": عقد مجلس بلدية رام الله، برئاسة م. موسى حديد رئيس البلدية، أمس، جلسته السادسة، بحضور الأعضاء سامح عبد المجيد، وجانيت ميخائيل، وفيصل درس، ورمزي ابو العظام، وناديا حبش، وحسن ابو شلبك، وكمال دعيبس، وعلاء ابو عين، وحربي الفروخ، وامين عنابي، وسامي الحصري، ونجمة غانم وعمر عساف.
    وقرر المجلس بصفته اللجنة المحلية للأبنية والتنظيم اعتماد توصيات لجنة التنظيم حول المعاملات التنظيمية وعددها 42 معاملة، منها 16 مخططاً هندسياً وأربعة مخططات نهائية للترخيص وثلاثة مخططات مبدئية، وخمسة عشر طلباً للترخيص، وأربعة مخططات إفراز شقق، ومخططا توجيه وإفراز وخمسة مشاريع تفصيلية.
    وعرض حديد على المجلس ملخصاً عن مشاركته في منتدى رؤساء البلديات الآسيوية الذي عقد مؤخراً في بانكوك، وطرح التحديات التي تواجه البلديات في المدن الآسيوية، وأبرز عناوين النقاش كانت في مجالات التلوث البيئي والمواصلات والبنية التحتية.
    وقرر المجلس البلدي تخصيص جلسة خاصة له لمناقشة خطة العمل والموازنة العامة 2013، بناء على ورشة العمل التي عقدها المجلس البلدي والإدارة التنفيذية وبعد أن تم إدخال كافة التعديلات التي نتجت عن الورشة.
    ووضع المجلس البلدي في صورة التبرع الذي قدمته شركة أكرم سبيتاني وأولاده بشاشة عرض لقاعة الاجتماعات في بلدية رام الله، وعرض نائب رئيس البلدية سامح عبد المجيد ملخصاً عن مساهمة بلدية رام الله في فعاليات دعم توجه القيادة للأمم المتحدة، وأشاد المجلس البلدي بجهود العاملين في البلدية على مشاركتهم في الفعاليات، والجهود التي بذلتها طواقم البلدية في الإعداد لهذه الفعاليات.
    وعرضت رئيسة لجنة الشؤون المالية نجمة غانم تقرير اللجنة، وقرر المجلس البلدي اعتماد توصيات لجنة الشؤون المالية، وهي: خصم 20% لشهر 1/2013، و15% لشهر 2، و10% لشهر 3، و5% لشهر 4، والحسم الخاص لعائلات الشهداء والجرحى والأسرى بواقع 30%، وللعاملين في بلدية رام الله 30% بشرط تسديد كامل الرسوم المستحقة على الموظف وتقسط عل أربعة أشهر، والحسم على عوائد الإيجارات بواقع 5% لشهر 1/2013 فقط.
    واعتمد المجلس الإعفاء من الغرامة في حال تسديد كافة الرسوم المستحقة، وفرض الغرامات تراكمياً بشكل سنوي بنسبة 5%، وعدم اشتراط تسديد عوائد التنظيم للحصول على الحسم التشجيعي، واشتراط تسديد رسوم شبك مجاري الطيرة بموجب شيكات على مدار ستة أشهر لمنح الحسم، وعدم منح حسم على الشقق الشاغرة التي سكنت وشغرت فيما بعد.
    وعرض رئيس لجنة العطاءات حسن أبو شلبك تقرير اللجنة حول عطاءات: التأمينات العامة رقم 1/2013، وتوريد حاويات وسلات نفايات، وتقديم خدمات تنظيف لمبنى ومرافق البلدية،
    واستدراج عروض أسعار توريد قرطاسية، واستدراج عروض أسعار توريد مواد تنظيف، وتقرر اعتماد توصية اللجنة بتحويل العطاءات واستدراج عروض الأسعار للتحليل الفني والمالي.
    أما فيما يتعلق باستدراج عروض تصميم الجدران الاستنادية فتم اعتماد توصية الفريق المكلف بالتحليل المالي والفني بإحالة العرض على مكتب هندسي كونه متوافقاً مع شروط العطاء.
    وعرض على المجلس البلدي كتاب وزير الحكم المحلي حول زيارته على رأس وفد للأردن ودعوته لمشاركة رئيس بلدية رام الله ضمن الوفد الفلسطيني والذي سيزور الأردن بهدف تعزيز العلاقة الفلسطينية الأردنية بشكل عام والاطلاع على التجربة الأردنية في قطاع الحكم المحلي.
    وقرر المجلس انتداب عضو المجلس البلدي علاء أبو عين ممثلاً عن بلدية رام الله لعضوية المجلس الاستشاري لمجمع فلسطين الطبي، بعد عرض كتاب وزارة الصحة حول تشكيل المجلس الاستشاري استناداً لقرار مجلس الوزراء وطلب تنسيب ممثل من بلدية رام الله لعضوية هذا المجلس.
    وقرر المجلس البلدي شراء قطعة ارض لإنشاء مدرسة عليها، واعتماد مقترح إعادة تأهيل المكاتب الهندسية التي تتعامل معها بلدية رام الله.
    تاريخ نشر المقال 07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 1:28 pm

    التصويت على دخول الجنة!
    بقلم: محمد ياغي






    تُبرز الأحداث الحالية المؤسفة في بلد الثورة (مصر) جواً من انعدام الثقة بين التيارات المدنية التي شاركت في الثورة وبين تيار الإخوان المسلمين الذي فاز بمقعد الرئاسة بأصوات هذه التيارات. الظلم الذي تعرض له "الإخوان" في عهد مبارك، وأولوية النضال ضد الدكتاتور كانت قد خلقت مناخاً معقولاً من العلاقة بين الطرفين قبل الثورة. وتعززت هذه العلاقة في ميدان التحرير بعد انضمام الإخوان للثورة بشكل رسمي بعد ثلاثة أيام على بدايتها. لكن هذه العلاقة الجيدة سرعان ما أخذت تعتريها أجواء من انعدام الثقة والتي تدرجت عبر مراحل إلى أن وصلت إلى لحظة الاشتباك الحالية التي نشهدها عند قصر الاتحادية وفي العديد من المحافظات المصرية.
    بدأت العلاقة تأخذ مساراً صدامياً بين الإخوان والقوى المدنية في شهر آذار من العام 2011 عندما أحست القوى المدنية بأن هناك اتفاقاً ثنائياً بين الإخوان والجيش على طريقة إدارة المرحلة الانتقالية. كان الجيش قد شكّل لجنة من ثمانية قضاة لتعديل الدستور تمهيداً للانتخابات التشريعية والرئاسية، وقد قبل الإخوان بالتعديلات التسعة، في حين أن القوى المدنية كانت تطالب بالاتفاق على آلية لكتابة دستور جديد بدلاً من تعديل الدستور القائم. بالنسبة للإخوان، كان المهم هو الذهاب إلى الانتخابات التشريعية بأسرع وقت ممكن، لتثبيت شرعية جديدة أولاً، وثانياً، لمعرفتهم بأن القوى الأخرى غير منظمة، وفي حالة كهذه يمكنهم الفوز بأغلبية المقاعد في المجالس التشريعية (الشعب والشورى)، وهو ما يمكنهم من التحكم في كتابة الدستور الجديد. على أي حال، لم تكن نوايا الإخوان ولا رؤيتهم لكيفية عبور المرحلة الانتقالية السبب المباشر في انعدام الثقة بين الطرفين، ولكنها الأجواء التي أشاعها الإخوان عندما جرى الاستفتاء على التعديلات الدستورية في 19 آذار 2011. الإخوان طالبوا الناس بالتصويت بنعم على التعديلات الدستورية، لكن المفارقة أنهم أضافوا لها مادة لم تكن موجودة في التعديلات أو حتى مطروحة للنقاش في ذلك اليوم.. وهي المادة الثانية التي تقول بأن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع. الإخوان قالوا للناس.. صوتوا بنعم حتى نحافظ على المادة الثانية في الدستور.. ومن يصوت بنعم يدخل الجنة.. ومن يصوت بلا يدخل النار.. بمعنى أن التصويت في الريف المصري الفقير كان على دخول الجنة وليس على التعديلات!.
    كانت هذه بداية انعدام الثقة بين الطرفين.. بدأت بالشكوك حول اتفاق بين الجيش والإخوان، وتعززت بمشهد استغلال الدين بشكل رخيص في صراع سياسي لا علاقة له بالجنة والنار ولا بالمادة الثانية من الدستور التي يوجد حولها إجماع في الشارع المصري المتدين بطبعه. لكن المسألة لم تتوقف عند ذلك.
    منذ استفتاء 19 آذار 2011 وحتى أيام معدودة من انتخاب الرئيس المصري، مرسي.. تراكمت أجواء انعدام الثقة بشكل ثقيل. الإخوان الذين وعدوا طواعية دون أن يطلب منهم أحد ذلك، بأن لا ينافسوا إلا على ثلث مقاعد مجلسي التشريع نافسوا عليها جميعها وحصلوا على أقل من النصف في مجلس الشعب، وعلى أكثر من النصف في مجلس الشورى. ووعدوا بعدم التنافس على مقعد الرئاسة ولكنهم عرضوا للمقعد مرشحين بدلاً من مرشح واحد: الشاطر ومرسي. وخلالها، الفترة التي نتحدث عنها، ساهم الإخوان في تعزيز سيطرة المجلس العسكري على مصر. لم يكتفوا فقط بعدم المشاركة في تظاهرات القوى المدنية ضد المجلس العسكري، ولكنهم كانوا الأداة التي استخدمها المجلس العسكري في بطشه بالقوى المدنية.
    عندما اتهم المجلس العسكري بعض المؤسسات المدنية بتلقي أموال من الخارج وقام باعتقال نشطاء هذه المؤسسات، كانوا الماكينة الإعلامية التي بررت "للعسكري" القيام بذلك.. وهي نفس الماكينة التي بررت الإفراج عن الأجانب المعتقلين للسبب نفسه بعد توجيه الاتهامات إليهم. للأجانب الإفراج دون محاكمة كان "حلالاً" لا يؤدي لدخول النار، ولأهل البلد الإفراج كان "حراماً". والإخوان هم الذين برروا "للعسكري" قيامه بعمل كشوف العذرية على البنات المعتصمات في التحرير ضد استمرار حكم "العسكر" بحجة أن وجودهن في التحرير فيه شبهة القيام بأعمال غير أخلاقية! تدخل النار.. مع العلم أن وجودهن في التحرير أيام الثورة كان مباحاً ولا يدعوا "للريبة" ويدخلهن الجنة. والإخوان هم من قالوا إن جموع الشباب التي كانت تطالب بنهاية حكم "العسكر" تعمل على خلق تناحر بين الجيش والشعب، و"الجيش" من حقه الحكم لأنه الجهة التي أطاحت بالرئيس السابق، ومن "أطاح" بمبارك له الشرعية! كل هذا عزز من انعدام ثقة التيار المدني الوطني وبين الإخوان المسلمين.
    وحتى عندما قال الإخوان "لا" لوثيقة علي السلمي، نائب رئيس الوزراء في حكومة عصام شرف، والذي حاول أن يمرر مجموعة من المبادئ الفوق دستورية والتي تجعل من مؤسسة الجيش دولة داخل الدولة، بل وأعلى منها.. تبين لاحقاً، أن هذا الرفض كان مجرد تكتيك ومن باب الضغط على الجيش للتراجع إلى الصفوف الخلفية للمشهد فقط.. فوثيقة الدستور التي يعرضها الإخوان على الشعب المصري اليوم، تحمل بصمات علي السلمي. جميع ما طالب به السلمي موجود في الدستور. موازنة الجيش تقدم كبند واحد لمجلس الشعب ولا يطلع عليها غير أعضاء مجلس الدفاع الوطني (عدده 15، منهم تسعة من قادة الجيش)، وزير الدفاع يجب أن يكون من الجيش، والقوات لا تحارب ولا ترسل للخارج دون أخذ رأيها مسبقاً، والقضاء العسكري مستقل ويحق له محاكمة المدنيين!! أو ليست هذه وثيقة السلمي في أوضح صورها!
    على أن القوى المدنية الثورية قد قامت بإلقاء كل خلافاتها وشكوكها في الإخوان خلف ظهرها عندما تبين أن المتنافسين النهائيين على منصب الرئيس هما مرشح الإخوان الدكتور مرسي، ورئيس حكومة النظام البائد، الدكتور أحمد شفيق. وقبل إجراء الانتخابات الرئاسية بيومين اجتمعت القوى الثورية بالدكتور مرسي واتفقت معه على دعمه في سباق الرئاسة مقابل إعادة تشكيل الجمعية التأسيسية لتكون ممثلة لجميع شرائح الشعب المصري، تشكيل حكومة وحدة وطنية، وتعيين نائبين له أحدهما امرأة والآخر قبطي، وإلغاء المحاكمات العسكرية وتحويلها للقضاء المدني.. وهو ما وافق عليه الدكتور مرسي، وما أعلن علناً في مؤتمر صحافي يوم 22 حزيران من قبله ومن قبل القوى الوطنية ممثلة بالإعلامي حمدي قنديل. لكن الرئيس المؤمن، تراجع عن تعهداته مع القوى الوطنية ولم ينفذ منها بنداً واحداً.
    أجواء انعدام الثقة إذاً لها أسبابها، وما يجري اليوم ليس وليد لحظة، ولكنه التراكم الذي أدى إلى الانفجار.. القوى المدنية كانت تنتظر تعديل الجمعية التأسيسية بناء على اتفاقها السابق مع الرئيس قبل أن يصبح رئيسا بفضل أصواتها.. وعندما يئست منه، علقت آمالها على حل الجمعية التأسيسية بقرار من المحكمة الدستورية على أمل أن يقوم الرئيس بإعادة تشكيلها على نحو يمثل الجميع في مصر.. لكن الرئيس فاجأ الجميع بإعلان دستوري يعطي فيه الحق لنفسه باتخاذ ما يراه من إجراءات "لحماية الثورة" ودون أن يسأله أحد عن هذه الإجراءات لأنها محصنة ولا يجوز الطعن بها.. وكان من نتائج التحصين إبقاء الجمعية التأسيسية على حالها واعتماد دستورها لعرضه على الاستفتاء في 15 الشهر الحالي. الاستفتاء وإن كان على الدستور سيأخذ شكل طريقة الإخوان التقليدية في حشد الأصوات: صوت بنعم لدخول الجنة!.
    الرئيس لم يكذب فقط بعدم وفائه بالتزاماته مع القوى المدنية، ولكنه يسعى لتحجيمهم وفرض إرادته أو إرادة جماعته عليهم! بعد ذلك كله.. وبعد أعمال القتل والدماء التي نزفت عند قصر الاتحادية إثر هجوم الإخوان على المعتصمين أمامه.. يصبح السؤال: هل ترك الإخوان مجالاً لأحد للثقة بهم؟.
    تاريخ نشر المقال 07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الجمعة ديسمبر 07, 2012 2:19 pm














    على أعتاب مرحلة جديدة!
    بقلم: سميح شبيب






    نالت فلسطين، صفة الدولة المراقب، غير العضو، في الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأمر الذي اعطاها، بعداً جديداً في مسار الكفاح الوطني، لنيل صفة الاستقلال التام والناجز. باتت اسرائيل، وكذلك الولايات المتحدة، تدركان بأن حجم التأييد الدولي، وثقله، بات يستدعي تغيير قواعد اللعبة، والبدء جدياً في اتخاذ اجراءات واضحة، خاصة فيما يتعلق بالاستيطان، ومحاولات الالتفاف، حول الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني. طرح هذا المستجد الهام، امام الفلسطينيين والمجتمع الدولي، جملة مستلزمات حاسمة.
    اسرائيل من جهتها، حاولت القفز عما حدث في الجمعية العامة للأمم المتحدة، وتفاعلت عما استجد، وقامت بالاعلان، عن عطاءات لبناء وحدات سكنية استيطانية جديدة في القدس، ولكن هذا التفاعل، قوبل بمواقف دولية جديدة، لم تعتد عليها، كما اعلنت م.ت.ف عن عزمها التوجه لمجلس الامن، لطرح موضوع الاستيطان مجدداً .. لم تعد سياسات العدوان الاسرائيلي قابلة للاستمرار، ما يستلزم اسرائيلياً اعادة النظر بسياسات الاحزاب والقوى، خاصة اليمينية منها.
    فلسطينياً استشعر الفلسطينيون طعم النصر الدبلوماسي الذي حصل في الجمعية العامة للامم المتحدة، لكنهم لم يبالغوا فيه، واعلنوا رسمياً، بأن مستلزمات المرحلة القادمة، مستلزمات تحتاج الى خطط وجهود مكثفة، لعل اولها واهمها، اعادة اللحمة الفلسطينية، وانهاء حالة الانشقاق البغيض، استنادا إلى اتفاق القاهرة ٢٠٠٥ واتفاق الدوحة، كقضية عاجلة لا تحتاج الى المماطلة والتأجيل. كان العزم متجها لعقد اجتماع فلسطيني موسع، غداة التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، لكن هذا العزم فتر وتراجع، نتيجة وجود انتخابات داخلية في حركة حماس، ووجود حركة جدل، لا تزال تدور في اوساطها بهذا الشأن. هذا الفتور والتراجع، لا يحول دون تشكيل اللجان المختصة، في المشاركة بلجان الامم المتحدة كافة، ودراسة الخطى اللازمة في الاداء الفلسطيني اللازم في المرحلة المقبلة.
    ستجد اسرائيل نفسها، اقليميا ودوليا، أمام مستجدات لم تعتد عليها قبلاً، وسترى بأن ما كان قائماً سابقاً، لم يعد قابلاً للاستمرار .. فقدمت اسرائيل ومنذ مدة، قدرة الردع العسكري، وتضاءل دور الردع التي كانت تلجأ اليه، عبر ضربات سريعة حاسمة.
    الآن، وبعد التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بدأت اسرائيل تفقد قدرة الردع السياسي، عبر الاستقواء بالولايات المتحدة، التي تتطابق سياساتها مع سياسات الليكود .. الولايات المتحدة تقف الآن، بمواجهة ارادة دولية واسعة، وعلى نحو يفتقد المنطق والاخلاق السياسية، ويتنافى مع مبادئ ولسون، وقواعد القانون الدولي.
    لعل في هذا المعطى الجديد، ما يبشر، بتراجع الموقف الاميركي، ازاء ما يحدث من تطورات دولية، قد تصل حد الدعوة لعقد مؤتمر دولي للسلام!.
    تاريخ نشر المقال 07 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في السبت ديسمبر 08, 2012 1:05 pm

    إصابة 4 مواطنين بجروح في مسيرة "النبـي صالـح" المنـاهضـة لـلاستيطان






    رام الله ـ "وفـا": أصيب، أمس، أربعة مواطنين بالرصاص المغلف بالمطاط، والعشرات بحالات اختناق، في قرية النبي صالح، شمال غربي رام الله، جراء قمع قوات الاحتلال، مسيرة القرية السلمية الأسبوعية المناهضة للاستيطان، ولجدار الفصل العنصري.
    وانطلقت المسيرة، التي حملت عنوان 'في حضرة الشهداء وذكرى الانطلاقة'، لمناسبة الذكرى الثالثة لانطلاق فعاليات المقاومة الشعبية في القرية، بعد صلاة الجمعة، بمشاركة العشرات من أهالي القرية والقرى المجاورة والعديد من المتضامنين الأجانب، مرددين الهتافات المطالبة بالاستمرار في النضال حتى انتزاع كافة الحقوق المشروعة .
    وعند وصول المسيرة إلى شارع الشهيد مصطفى التميمي، الشارع الرئيسي في القرية، والذي سمي باسم أحد شهداء المقاومة الشعبية، باشر جنود الاحتلال بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي باتجاههم، ما أدى إلى إصابة أربعة مواطنين منهم؛ محمود التميمي برصاصة مطاطية في القدم، والناشطة ناريمان التميمي، إضافة لشابين آخرين، بعيارات نارية مغلفة بالمطاط.
    ودعت حركة المقاومة الشعبية إلى المشاركة في إحياء الذكرى الثالثة لانطلاق المقاومة الشعبية في القرية، وإحياء ذكرى استشهاد الشهيدين مصطفى ورشدي التميمي ظهر اليوم.
    من جهة أخرى، زار القنصل العام البريطاني في القدس السير فينسنت فين، قرية النبي صالح، وقدم تعازيه لعائلة التميمي لفقدان ابنهم رشدي التميمي، الذي توفي إثر إصابته في إحدى المسيرات السلمية في القرية يوم 17 تشرين الثاني الماضي.
    وأوضحت القنصلية البريطانية العامة في القدس في بيان صحافي، أمس، أن القنصل العام التقى في زيارته رئيس المجلس القروي عطية التميمي، الذي أطلعه على الظروف الصعبة التي يعيشها أهل القرية، وحث القنصل في زيارته على ضرورة تجنب اللجوء إلى العنف، في الوقت الذي أكد فيه حق المواطنين في التظاهر السلمي.
    تاريخ نشر المقال 08 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في السبت ديسمبر 08, 2012 1:26 pm

    حكومـــــة انتحـاريـــــة بــــلا إنجـــــازات






    بقلم: يوئيل ماركوس
    أرتقب في كل لحظة الفعل التالي من مدرسة بنيامين نتنياهو. في هذه الاثناء أخيرا "حلم" واحد يتجسد: سفراء اسرائيل في كل العالم يتم استدعاؤهم الى احاديث في وزارات الخارجية. ومع أنهم لا يجلسونهم في كراسٍ منخفضة، مثلما فعل نائب وزير الخارجية داني ايالون للسفير التركي، ولكن بيبي لا يمكنه أن يتباهى بـ "التعليمات للسفراء" التي وزعها مكتبه، بان هذا حلم تجسد ونجاح لم يسبق له مثيل. صحيح، حلم تجسد، ولكنه حلم كابوس.
    وبينما نتصدر العطف العالمي على كفاحنا ضد تطوير السلاح النووي في ايران، جعلت الان اسرائيل نفسها هدفا بسبب التهديد بالبناء بين القدس ومعاليه ادوميم. تهديد غبي وغير عملي يسقط علينا كل العالم. هذا فشل ذريع من جانبنا ينبع من الغرور، انعدام قدرة المناورة والتزحلق على قشرة موز من جانب زعمائنا. افيغدور ليبرمان، الذي أكثر من السفر الى دول جنوب اميركا وشرق اوروبا، وعد بانه نجح في تجنيد الدول في صالحنا. اما الآن فيتبين أن كل هذه الدول اقتنعت بعكس مما ادعى. الجميع صوت الى جانب ضم فلسطين كدولة مراقبة في الامم المتحدة.
    لقد رد بيبي بوابل من الاخطاء. تلقى ضربة على الرأس ودخل في حالة فزع. ولا يرتقب منه ان ينتحر استردادا لشرفه على النمط الياباني القديم، فهذا العرف لم ينتشر كثيرا حتى في اليابان ولكن يمكن أن نتوقع منه ان يرد بخطوة اكثر ذكاء. مثلا، ان يؤيد الخطوة الفلسطينية الحالية. في مثل هذه الحالة، إما أن يتراجع الفلسطينيون، مثلما رفضوا قبول دولة حسب مشروع التقسيم للامم المتحدة في 1947 أو أن تفتح ثغرة للحوار. ولكن رأس بيبي كان منشغلا باليمين المتطرف الذي ارتبط به، الفايغليين والليبراليين واسحق شمير الابن، المتطرف بقدر لا يقل عن شمير الاب.
    لو كان بيبي أيد الخطوة الفلسطينية، لفسر الامر في العالم كخطوة ايجابية من جانبه. ومقابل ذلك ماذا كان سيحقق من هذا "العقاب"؟ "القرار" بالبناء لا يقول شيئا بالتنسبة للتنفيذ. فزعم التخطيط طويل بحيث يمكن أن تمر سنوات قبل أن يبدأ البناء، وفي هذه الاثناء فإننا نكون عرضة للشجب.
    العمل في حينه لم يتكلم بل فعل. "تهديد" بيبي هو تصريحي فقط. اما الضرر فهو فوري. لو صوتنا مع، لتحقق اعتراف بالقانون من الاسرة الدولية بحدود 67. لو قلنا "يا لها من فكرة جميلة، هيا نجلس لنتفاوض"، لما كان مؤكدا أن ابو مازن كان سيوافق، بل لعله كان سيتراجع عن فكرة الدولة المراقبة في الامم المتحدة. اما بالرد العنيد من جانبنا، فاننا نصطدم بنصف العالم.
    انعدام المضمون في معارضتنا لا ينبع من العقل السليم لدينا. فبيبي يعمل انطلاقا من تعلقه بمحيطه السياسي، الذي توجد له علاقات مباشرة مع الباري عز وجل ومع وأوامره. اريك شارون، الذي كان صقرا وبانيا كبيرا للمستوطنات في السامرة ايضا، وصل الى الاستنتاج بانه يجب التخلي عن حلم بلاد اسرائيل الكاملة، ولهذا فقد غادر الليكود واقام كديما. لا يوجد اليوم في معسكر بيبي شخص مستعد لان يتخلى عن هذا الحلم. وهكذا فاننا نمس بدعم الدول الصديقة الاهم لاسرائيل.
    لقد رد بيبي عاطفيا على ما يحصل، وهكذا تجاوز القانون غير المكتوب لزعماء الدولة على اجيالهم: لا يجب استفزاز الرئيس الاميركي. لقد سبق ان اهتزت فرائصنا عندما أوقفت الادارة لنا توريد السلاح تحت عنوان "اعادة التقويم"، ومرة عندما أجبرونا على الانسحاب من سيناء في حملة السويس. رام عمانويل، اليد اليمنى لاوباما سابقا، روى في مقابلات أخيرة عن "المزايدة" المهينة التي قام بها بيبي تجاه اوباما في الغرفة البيضوية وتأييده الاستفزازي لميت رومني. بيبي نسي بان زعيما اسرائيليا يستفز رئيسا يمس بقدرة الردع الأمنية لاسرائيل.
    في نظرة الى الوراء يبدو أن الانجاز الوحيد لحكومة نتنياهو حتى الان هو انها خفضت الخلوي. ولو لم يعتزل المسؤول عن هذا الانجاز السياسي لكان شعار الفائز يمكن أن يكون "كحلون للشلتون!" (كحلون للسلطة).
    عن "هآرتس"
    تاريخ نشر المقال 08 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 1:57 pm

    يبدأ محادثاته مع المسؤولين الأتراك اليوم
    الرئيس: جدران وبوابات قدسنا الشريف عثمانية تركية
    الإنجاز الوطني الكبير أنهى مؤامرة الدولة ذات الحدود المؤقتة






    أنقرة ـ "وفا": قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، إن الجدران التي تحمي قدسنا الشريف هي جدران عثمانية تركية، وبوابات القدس هي عثمانية تركية.
    وقال عباس، في كلمته أمام البرلمان التركي، مساء امس، "يشرفني أن تكون زيارتي الرسمية الأولى بعد حصولنا على مكانة دولة فلسطين بصفة مراقب في الأمم المتحدة، إلى الشقيقة تركيا، وهذا ليس غريباً، فالجدران التي تحمي قدسنا الشريف هي جدران عثمانية تركية، وبوابات القدس هي عثمانية تركية".
    وتقدم الرئيس بالشكر الجزيل باسم الشعب الفلسطيني لتركيا، رئيساً وحكومةً وشعباً، على ما قامت وتقوم به خدمة لقضية العرب والمسلمين الأولى فلسطين، و"التي كان آخرها وجود وزير الخارجية احمد داود أوغلو معنا في نيويورك، ومتحدثاً باسم جميع الدول الإسلامية مدافعاً وداعياً لعضوية فلسطين، وإعادتها إلى مكانها بين الدول والشعوب"، كما حيا، بهذه المناسبة، وزير خارجية اندونيسيا "الذي تواجد معنا في الجمعية العامة أيضا".
    وقال، "إن ما قمنا به هو البداية وليست النهاية، وطريقنا ما زال صعباً وطويلاً، ولكننا على الطريق الصحيح الذي سيوصلنا إلى دولة فلسطين ناجزة الاستقلال كاملة السيادة على حدود 1967، وبعاصمتها القدس الشريف".
    وأضاف، إن "هذا الإنجاز الوطني الكبير أنهى مؤامرة الدولة ذات الحدود المؤقتة، وأكد الدولة المستقلة ذات السيادة على الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967، الأمر الذي أكد أن القدس الشريف هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين".
    وتابع الرئيس، "لقد بدأنا إجراءات إتمام المصالحة الفلسطينية، فدولة فلسطين المحتلة مكونة من الضفة الغربية بما فيها القدس الشريف وقطاع غزة على اعتبارها وحدة جغرافية واحدة غير قابلة للتجزئة، ونأمل وبأسرع وقت ممكن أن نبدأ تثبيت اتفاقات القاهرة والدوحة وأن تتم المصالحة بالعودة إلى الشعب عبر انتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني، وكلنا أمل أن تستمر تركيا والأشقاء في العالمين العربي والإسلامي لرفع الحصار عن قطاع غزة براً وبحراً وجواً وبشكل فوري".
    وقال، إن "الحكومة الإسرائيلية قررت حجز أموالنا كإجراءٍ عقابي لنا، وأعلنت نيتها بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في القدس وما حولها، وإن نفذت ذلك وتحديداً في E1، سيكون لنا قول آخر، وفيما يتعلق بتوفير الحماية لشعبنا وأرضنا ومقدساتنا فمن خلال المنظمات الدولية المتخصصة".
    وأضاف، "نريد اليوم أن نصنع فرصة للسلام، وندعو الحكومة الإسرائيلية الموافقة على تنفيذ التزاماتها بوقف الاستيطان والإفراج عن المعتقلين واستئناف المفاوضات من حيث توقفت في نهاية العام 2008، وضمن سقف زمني متفق عليه".
    وأردف الرئيس، "سأذكر هذا اليوم (10/12/2012)، وسيذكره الشعب الفلسطيني، كيوم تاريخي، حيث أتحدث اليوم أمام البرلمان التركي العظيم، وأقوم بأول زيارة رسمية لتركيا، بعد اعتراف الأمم المتحدة بدولة فلسطين".
    وجدد عباس الشكر لتركيا، قائلاً، "شكراً لكم وشكراً لتركيا رئيساً وحكومةً وشعباً على كل ما تقدمونه لنا من مساعدات اقتصادية ودبلوماسية وسياسية، وختاماً نترحم على أرواح شهداء أبناء الشعب التركي الذين استشهدوا وهم يحاولون كسر الحصار المفروض على شعبنا الفلسطيني، وكذلك أرواح شهداء الشعب الفلسطيني".
    وودع الرئيس أثناء خروجه من البرلمان عقب انتهاء خطابه، رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان، ووزير الخارجية أحمد داود أوغلو، ورئيس البرلمان جميل شيشيك.
    وكان الرئيس وصل في وقت سابق من امس، إلى أنقرة في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام يلتقي خلالها عدداً من القادة الأتراك.
    وكان في استقبال الرئيس في المطار وزير التنمية والنهوض العمراني التركي جودت يلماز، وعدد من السفراء العرب المعتمدين لدى أنقرة، وسفير فلسطين نبيل معروف.
    ومن المقرر أن يلتقي الرئيس نظيره التركي عبد الله غول، ورئيس الوزراء رجب طيب إردوغان، ووزير الخارجية أحمد داود أوغلو، ورئيس البرلمان التركي جميل شيشيك إضافة لمسؤولين أتراك آخرين.
    وتنظم سفارة دولة فلسطين في تركيا اليوم الثلاثاء، حفل عشاء تحييه فرقة فلكور فلسطينية، وبحضور السفراء والدبلوماسيين في أنقرة، ومسؤولين رسميين وإعلاميين أتراك، على شرف الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء رجب طيب إردوغان، تقديراً للجهود الكبيرة التي بذلتها تركيا في دعم المطلب الفلسطيني في الأمم المتحدة، وكذلك احتفالاً بالانتصار الذي تم تحقيقه في الأمم المتحدة.
    ويرافق الرئيس في زيارته عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، ووزير الشؤون الخارجية رياض المالكي، ومدير المخابرات العامة ماجد فرج، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي.
    تاريخ نشر المقال 11 كانون الأول 2012

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:06 pm

    مواطنون يتصدون لجرافات الاحتلال في "حجة" شرق قلقيلية






    قلقيلية - "وفا": تصدى المواطنون والمزارعون في بلدة حجة شرق قلقيلية، لجرافات الاحتلال التي شرعت، امس، بتجريف أراض بمحاذاة مستوطنة ‹قرني شمرون›.
    وقال رئيس مجلس قروي حجة أبو حسن الحجاوي لـ›وفا›، ‹إن المواطنين والمزارعين تصدوا ولليوم الثاني على التوالي لجرافات الاحتلال التي شرعت وتحت حراسة الجيش الإسرائيلي بتجريف أراضي رأس عمر، تعود ملكيتها للمواطن نور الدين مصالحة، بحجة ربط خط كهرباء ناقل للمستوطنة.
    وأضاف حجاوي، إن المزارعين يصرون على الاعتصام، ومنع المستوطنين من مواصلة عملية التجريف.

    رد: اخبار من موقع صحيفة الايام فلسطين في شبكة نابلس صبايا وشباب فلسطين

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:13 pm

    وضع اللمسات الأخيرة لحملة بيت لحم عاصمة الميلاد 2012






    بيت لحم ـ حسن عبد الجواد: عقدت مؤسسة يوحنا بولس الثاني، وجمعية أطفال بلا حدود اجتماعاً عاماً ترأسه الأب إبراهيم فلتس بحضور كافة أعضاء وطواقم عمل المؤسستين، وذلك لوضع اللمسات الأخيرة على برامج واحتفالات الميلاد للعام الحالي.
    وفي بداية اللقاء رحب الأب فلتس بطواقم العمل وشكرهم على جهودهم، وكل ما يقومون به في كافة المجالات، مؤكداً على أهمية احتفالات أعياد الميلاد للعام الحالي، والتي تعتبر الأعياد الأولى بعد الإعتراف بدولة فلسطين دولة غير عضو بصفة مراقب، مما يعطي برامج المؤسسة صبغة مميزة خصوصاً ما يتعلق بمشروع بيت لحم عاصمة الميلاد، الذي كان قد اطلق قبل عامين، عندما قام الرئيس محمود عباس بتدشين مركز معلومات الزوار في ساحة المهد والتابع للمؤسسة ولأطفال بلا حدود، حيث قام بالتوقيع على على لوحة تحمل عنوان "من بيت لحم عاصمة الميلاد" الى العالم رسالة وحدة ومحبة وسلام.
    وفي ختام اللقاء تم الاتفاق على برنامج حملة العام، 2012 والتي ستتضمن مسيرة الأطفال السنوية، بالإضافة الى مهرجان "تذوق خيرات ارض الميلاد " والذي ستحتضنه ساحات المؤسسة، والتي تجري الان عملية إغلاقها للوقاية من الشمس والمطر على مدار العام، وخصيصاً لهذا الحدث.
    وسيشمل المهرجان معرضاً للنبيذ يستضيف خبراء ايطاليين في فن صناعة النبيذ، والذي سيقدمون عروضاً للحضور، الى جانب معرضاً للخبز والزيت والعديد من المنتجات المحلية، الى جانب زاوية للمأكولات ذات الصلة، مشيرا ان ما يميز هذا المهرجان الى جانب ما سبق أن الزوار سيستمعون الى فنانين وجوقات محلية تقدم تراتيل أعياد الميلاد.
    وسيتم افتتاح الحملة في العشرين من الشهر الجاري من خلال مسيرة أطفال بلا حدود السنوية للوحدة والسلام والتي ستنطلق على غير ما جرت العادة من ساحة كنيسة المهد، حيث سيتم تدشين أكبر طفل مصنوع من خشب الزيتون من خلال مراسم دينية واحتفالية خاصة، وحمله برفقة الاطفال باتجاه ساحات المؤسسة من خلال المسير عبر شوراع بيت لحم القديمة.
    وسيتم افتتاح المهرجان باستضافة الفنانين جورج ثلجية ويعقوب شاهين. وفي اليوم التالي وفي حدث مميز جداً ستوجه الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي رسالة لعيد الميلاد عبر الأقمار الاصطناعية وخصيصاً لهذا الحدث.
    وفي اليوم الأخير الذي يصادف الثاني والعشرين سيتم تنظيم احتفال كبير ومركزي في المؤسسة يتضمن توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة طفل الميلاد في 100 كلمة، وأجمل عمل فني، واستضافة الفنانة الفلسطينية أمل مرقص، بالإضافة الى فقرة مميزة لم تشهد مثلها بيت لحم من قبل حيث سيتم تكريم كل من تطلب واجبه ان ينتقل عن مدينة بيت لحم بعد ان خدمها في وظيفة عمومية من بلديات ووزارات وأجهزة امنية، الى جانب تهنئة من سيحمل عبء المسؤولية من بعد، وفقرة خاصة للقنصل الايطالي الذي بدوره ينهي خدماته نهاية هذا العام.
    وأعلن الأب إبراهيم بأن الهدف من حملة عاصمة الميلاد 2012 والتي تتم تحت شعار تذوق خيرات أرض الميلاد، هو محاولة ايصال رسالة الميلاد الى الجميع وبعث الفرحة والسرور في نفوس الاطفال وذويهم، بالإضافة الى توفير اماكن ترتادها العائلات فقط تساهم في توفير الجو المناسب لعيد يحمل كل المعاني، والى الترويج لخيرات أرض الميلاد من كروم وزيت الزيتون وخبز منتجات اخرى تضع عاصمة الميلاد في مكانها، وتساهم في تطويرها، وصولاً الى برامج ومشاريع أخرى كبرى يجري الإعداد لها في إطار مشروع " بيت لحم عاصمة الميلاد".
    تاريخ نشر المقال 11 كانون الأول 2012

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 2:05 am